كوكب التطوير
 


كوكب التطوير


 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

كوكب التطوير :: المنتديات الاسلامية :: قسم الاحاديث النبوية

شاطر
الثلاثاء 17 يوليو - 22:05 #1
عضو نشيط
عضو نشيط
عدد المساهمات : : 70
نقاط : : 19980
تاريخ التسجيل : : 17/07/2012
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
افتراضيمُساهمةموضوع: باب ‏ ‏الرياء في الصدقة ‏ ‏لقوله

يا أيها الذين آمنوا لا تبطلوا صدقاتكم بالمن والأذى ‏ ‏إلى قوله ‏ ‏والله لا يهدي القوم الكافرين ‏
‏وقال ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏رضي الله عنهما ‏
‏صلدا ‏
‏ليس عليه شيء ‏ ‏وقال ‏ ‏عكرمة ‏
‏وابل ‏
‏مطر شديد والطل الندى ‏




فتح الباري بشرح صحيح البخاري

‏قوله : ( باب الرياء في الصدقة ) ‏
‏قال الزين بن المنير : يحتمل أن يكون مراده إبطال الرياء للصدقة فيحمل على ما تمحض منها لحب المحمدة والثناء من الخلق بحيث لولا ذلك لم يتصدق بها . ‏
‏قوله : ( لقوله تعالى : يا أيها الذين آمنوا لا تبطلوا صدقاتكم بالمن والأذى - إلى قوله والله لا يهدي القوم الكافرين ) ‏
‏قال الزين بن المنير : وجه الاستدلال من الآية أن الله تعالى شبه مقارنة المن والأذى للصدقة أو اتباعها بإنفاق الكافر المرائي الذي لا يجد بين يديه شيئا منه , ومقارنة الرياء من المسلم لصدقته أقبح من مقارنة الإيذاء , وأولى أن يشبه بإنفاق الكافر المرائي في إبطال إنفاقه ا ه . وقال ابن رشيد : اقتصر البخاري في هذه الترجمة على الآية , ومراده أن المشبه بالشيء يكون أخفى من المشبه به , لأن الخفي ربما شبه بالظاهر ليخرج من حيز الخفاء إلى الظهور . ولما كان الإنفاق رياء من غير المؤمن ظاهرا في إبطال الصدقة شبه به الإبطال بالمن والأذى , أي حالة هؤلاء في الإبطال كحالة هؤلاء , هذا من حيث الجملة , ولا يبعد أن يراعى حال التفضيل أيضا لأن حال المان شبيه بحال المرائي , لأنه لما من ظهر أنه لم يقصد وجه الله , وحال المؤذي يشبه حال الفاقد للإيمان من المنافقين لأن من يعلم أن للمؤذي ناصرا ينصره لم يؤذه , فعلم بهذا أن حالة المرائي أشد من حالة المان والمؤذي انتهى . ويتلخص أن يقال : لما كان المشبه به أقوى من المشبه , وإبطال الصدقة بالمن والأذى قد شبه بإبطالها بالرياء فيها كان أمر الرياء أشد . ‏
‏قوله : ( وقاله ابن عباس : صلدا ليس عليه شيء ) ‏
‏وصله ابن جرير من طريق علي بن أبي طلحة عن ابن عباس هكذا في قوله : ( فتركه صلدا ) أي ليس عليه شيء . وروى الطبري من طريق سعيد عن قتادة في هذه الآية قال " هذا مثل ضربه الله لأعمال الكفار يوم القيامة يقول : لا يقدرون على شيء مما كسبوا يومئذ كما ترك هذا المطر الصفا نقيا ليس عليه شيء " , ومن طريق أسباط عن السدي نحوه . ‏



تحياتي





توقيع :Ashrafkmn

 
السبت 11 أغسطس - 0:55 #1
المدير العام
المدير العام
عدد المساهمات : : 408
نقاط : : 20064
تاريخ التسجيل : : 09/08/2012
الموقع : : http://kawkebda3m.zforum.biz
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
افتراضيمُساهمةموضوع: رد: باب ‏ ‏الرياء في الصدقة ‏ ‏لقوله

بارك الله فيك و جزاك خيرا
تقبل مروري




توقيع :المدير







|| لترشيح نفسك لفريق للاشراف .. اضغط هنا ||
|| للشكاوى ضد اى عضو او ادارى .. اضغط هنا ||
|| لطبات تغيير الاسماء .. اضغط هنا ||

 
الأربعاء 17 أكتوبر - 14:01 #1
رئيس فريق الدردشة
رئيس فريق الدردشة
avatar
عدد المساهمات : : 416
نقاط : : 19268
تاريخ التسجيل : : 17/10/2012
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
افتراضيمُساهمةموضوع: رد: باب ‏ ‏الرياء في الصدقة ‏ ‏لقوله

بسم الله مشاء الله

شكرا لك موضوع مميز




 


الإشارات المرجعية


التعليق على الموضوع بواسطة الفيس بوك
الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة